Copy
لا تستطيع استعراض الصفحة؟
العدد الثاني عشر - الإثنين - 05 شعبان 1438 هـ - 01 مايو 2017 م

ماراثون
الطاقة المتجددة!

تتسابق الدول يوماً بعد يوم لوضع رؤيا مستقبلية،على خِياري النفط والغاز في توليد الطاقة الكهربائية، وكأنها في سِباق ماراثوني للحصول على الطاقة المتجددة، بشكلٍ ثابتٍ وبتكلفةٍ معتدلةٍ، و لتحسين نوعية الحياة العصرية للإنسان. وهذا ما يدعو له خُبراء الطاقة في تحفيز النمو الاقتصادي والاجتماعي بتوازنٍ مستدام.
أنتجت الدنمارك من طاقة الرياح ما يكفي احتياجات البلاد الكهربائية ليوم واحد.
وقد أَدرَكت مُعظم دُول العالم مؤخراً قيمة استثمار الطاقة المتجددة من مصادرها النظيفة، وأيضاً البحث عن بدائل للطاقة الأكثر توفيراً والأكثر صداقة للبيئة، وعملت جاهدةً على دراسة جدوى اتخاذ خطوات كبيرة في مجال الطاقة المتجددة. فبدأت باستثمار بُنَى تحتية جديدة وذلك عبر إنشاء محطات الطاقة المتجددة في أراضيها، ومعرفة قُدرتها الإنتاجية لما يُحقق رغَباتِها واحتياجاتها المستقبلية.

و نَلْحَظ هذا التنافس في مُعظم البلدان الأُوروبية من خِلال إنجازاتٍ ضخمةٍ حقَّقَت أرقاماً قياسية عالمية في عالم الطاقة المتجددة، حيث أَكَّدَت منظمة طاقة الرياح الأُوروبية " أنَّها قَطعتْ أشوطاً أكبر من أي مكان آخر في العالم ". 

ففي 22 من فبراير 2016م، تمكَّنت الدنمارك من تَوليد ما يكفي من الكهرباء عبرَ طاقةٍ متجددةٍ 100% من طاقة الرياح، لتزويد البلاد بكامل احتياجاتها ليوم واحد، تمكَّنت فيه توربينات الرياح من توليد 97 جيجاوات من الكهرباء وتولَّيد مقدار 70 جيجاوات من التوربينات البرية، أما المقدار الباقي 27 جيجاوات فقد نَتَجَ عن التوربينات البحرية. وكانت هذه الكهرباء التي تم توليدها بالاعتماد على نوع واحد فقط من الطاقات المتجددة كافية لعشرةِ ملايين منزل أُوروبي.

تمكنت أسكتلندا من تزويد جميع المنازل بالكهرباء لأربعة أيام باستخدامها لطاقة الرياح.
و أُسكتلندا كَبلد أُوروبي، رغبت بتحقيق هدفها بالاعتماد على الطاقة المتجددة كُلياً بنسبة 100% قبل العام 2020م، فاستخدامها لتوربينات الرياح مكَّنها من تزويد جميع المنازل بالكهرباء لأربعة أيام. وفي العام الماضي، بدأت أيضاً بتشغيل أول مزرعة ضخمة لطاقة المد والجزر، حيث تصل قدرتها إلى ما يكفي لاحتياجات 175,000 منزل.

هذا الماراثون لتنافس الدول للتنمية المستدامة والاستثمار في الطاقات المتجددة، يرسم المسار الواقعي الموثوق لنموها الاقتصادي، فقد حان الوقت لإعطاء الطاقة المتجددة بأنواعها المختلفة الاهتمام والاستثمار الذي تستحقه، حتى وإن ارتفعت تكلفتها قليلاً، فستكون هي الخيار المثالي للسوق المستقبلي للطاقة في دول العالم.

 
 

هل تعلم؟

يعتقد غالبيّة خبراء الطاقة، أن التحول باتجاه عالم يعمل بالطاقة المتجددة بنسبة 100% أمر واقعي وعملي، بحلول العام 2050م. وكذلك إتفق خبراء من أستراليا وأوروبا والمنظمات الدولية، على أنّ مستقبل الطاقة المتجددة بنسبة 100٪ ممكن إلى حد كبير تقنيًّا واقتصاديًا.

 إلا أنّ الولايات المتحدة واليابان اختلفتا قليلاً، إذ أن الخبراء الأميركيين واليابانيين يعتبرون أن نقص تقنيّات التخزين، ومشاكل البنى التحتيّة، وإشكالية استحداث شبكة كهربائية من الطاقة الشمسيّة والرّياح، هي أساس العقبات التقنية التي تحول دون حصول ذلك.

ويختلف كذلك بعض خبراء الطاقة من الدّول المتقدّمة، ولكن لأسباب أخرى منها: استمراريّة توافر مصادر الوقود الأحفوري، والتغييرات في أهداف النمو الاقتصاديّ، ومدى الصعوبات في الوصول إلى وسائل التّمويل.
 
 
 

تصميم معروضة
" توربين الرياح "


اختبر كفاءة تصاميمك المختلفة لتوربين الرياح من خلال معروضتنا

لتستكشف معنا التأثير الكبير: لعدد عنفات توربين الرياح، وزاوية كل عنفة، على كمية الطاقة المنتجة.
 

مشاريع "طاقة الرياح" في المملكة!

تسعى المملكة من خلال برنامجها الوطني للطاقة المتجددة، لإنتاج حوالي 400 ميجاوات من "طاقة الرياح" في مدين بمنطقة تبوك.

!المصادر التعليمية


مزرعة بحرية لطاقة الرياح، ستوفر طاقة كهربائية لأكثر من مليون منزل.
انقر هنا

تعرف على أول توربين رياح في السعودية قادر على توليد طاقة كهربائية تكفي 250 منزلاً سعودياً.
الرابط
 

تقويم أحداث "مشكاة"

 
 مشاركة معرض مشكاة التفاعلي ليوم واحد في مؤتمر التميز في تعليم وتعلم العلوم والرياضيات الثاني، المقام في
جامعة الملك سعود
في الفترة  من 9 إلى 11 من مايو 2017م.

مستكشفو العلوم!

المستكشف محـمد العنزي عبر معروضة "أخبار الطاقة" يخوض في فضاء أخبار الطاقة لمعرفة مايدور في عالمه من تطورات وابتكارات حصرية في مجال "الطاقة المتجددة."

حقائق الطاقة!

هو برنامج علمي مصاحب لبرامج أرض معرض مشكاة التفاعلي،
لإيصال وتبسيط المعلومات العلمية لكل معروضة تفاعلية بالمعرض بطريقة شيقة وممتعة. ليتعرف الطالب على الطاقة ويشعر بأهميتها.

البرنامج يستهدف جميع المراحل الدراسية في المعرض.
 
 
تابعونا على Website Forward Twitter Instagram Youtube